ahlbayt az didgahe emam khamenei
 

(قال علی(علیه السلام)) : «فبالإيمان يستدل على الصالحات» عن طريق الإيمان يصل الإنسان إلى الأعمال الصالحة . الإيمان هو ما يجتذب الإنسان و يدله على العمل الصالح . ثم يقول مباشرةً : « و بالصالحات يستدل على الإيمان » . العمل الصالح أيضاً يدل الإنسان على الإيمان . أي أن ثمة تأثيراً و تأثراً متقابلين . أعتقد أن هذه نقطة على جانب كبير من الأهمية . علينا تمتين إيماننا بالعمل الصالح ، كما ينبغي لنا معرفة العمل الصالح عن طريق الإيمان .  كلمته أثناء لقائه أعضاء
 
 
 
 
وصایا الامام الخامنئی
 
المهم هو أن العالم الإسلامي بكل ما يمتلك من إمكانيات كبيرة إنْ لم يستطع تنظيم اقتصاده فسيغدو دون شك صيداً للآخرين فـي هذه الحركة الاقتصادية العالمية . العالم الإسلامي عالم كبير له إمكانات و استيعاب واسع . نفوسنا أكثر من مليار نسمة . قرابة نصف احتياطي النفط فـي العالم يعود للبلاد الإسلامية . و نحو خمسة و عشرين بالمائة من احتياطي الغاز فـي العالم ملك البلدان المسلمة . الطاقات البشرية فـي العالم الإسلامي كثيرة . المصادر الجوفية الغنية ـ ما عدا مصادر الطاقة ـ وفيرة
 
 
 
 
نظریات الامام الخامنئی
 
عبارة «الذوبان فـي الولاية» يستخدمها فـي الغالب معارضوكم الذين يرومون تسجيل بعض النقاط و طرح بعض المضامين ، و إلاّ قليلاً ما سمعت هذه العبارة من شخصيات محترمة . أنا لا أفهم معنى الذوبان فـي الولاية . ما معنى الذوبان فـي الولاية ؟ ينبغي الذوبان فـي الإسلام . الولاية نفسها ذائبة فـي الإسلام . يوم قال الشهيد الصدر « ذوبوا فـي الإمام الخمينـي كما ذاب هو فـي الإسلام » كان المؤشر الوحيد لصحة الطريق هو شخص الإمام ، لم يكن ثمة دستور ، ولا جمهورية
 
 
 
 
رسائل الامام الخامنئی
 
 
 
 
 
کتب الامام الخامنئی
 
 
 
 
Copyright © 2009 The AhlulBayt World Assembly . All right reserved