• محطات هامة في تاريخ الاسلام
  • التاريخ : الأربعاء 5 جمادى الاولى 1433

آیة الله الشیخ موسی زین العابدین


           

الشیخ موسی زین العابدین ولد فی النجف الاشرف فی عام 1933 م اشتهر بزین العابدین


وهو بن المرجع الزاهد العارف سماحة الشیخ هادی زین العابدین


 ومن احفاد الشیخ البهائی العاملی.تعلم القراءة والکتابة منذ سن السادسة ثم قراءة القرآن درسه فی سبابه الصرف و النحو وأتمّ دروس السطوح عند والده. وبالاضافة الی الدراسة عند والده فقد درس عند سماحة الشیخ المحقق شیخ حسن الیزدی المکاسب و درس الکفایة عند الشیخ فاضل قائنی ودرس بحث الخارج فی الاصول والفقه لمدة 10 سنوات وذلک عند المرجع الدینی السید الخوئی (قدس) ودرس لمدة خمس سنوات بحث الخارج الفقه عند الامام الخمینی


ودرس المسائل المستحدثة عند الاستاذ المحقق الشیخ حسین الحلی (قدس) کما ودرس أیضا بعض أبواب الفقه عند سماحة المرجع الدینی السید عبد الهادی الشیرازی وغیر هذه الدروس من الطب والعروض وعلوم الهیئة عند الاستاذ الشیخ مرتضی الجیلانی.و حصل علی اجازة درجة الاجتهاد من والده سماحة آیة الله الشیخ هادی زین العابدین و سماحة المرجع الدینی آیة الله العظمی السید الخوئی رحمهم الله


ومنذ السنوات الاولی من شبابه اشتغل بالتألیف والکتابة ، وکان سماحته یحافظ علی جمیع تقریرات دروس الخارج التی درسها ومع شدید الاسف عندما أبعدته الحکومة الطاغیة آنذاک من النجف الاشرف وعند الحدود الایرانیة صادرت الحکومة جمیع المستمسکات الشخصیة وجمیع الکتب والتقریرات التی کانت لدی سماحته


وقد حکمت حکومة البعث علیه بالسجن، فسُجن لمدة سنتین فی سجن ابو غریب فی بغداد. وقد ألّف سماحته: «شرح المنطق» و«الحیاة العلمیة والتاریخیة لداود بن الحسن (ع)» ویقع هذا الکتاب فی ما یقارب الی 500

صفحة، و«حیاة کمیل بن زیاد النخعی العلمیة فی زمان علی بن أبی طالب (ع) » و «دیوان شعره الذی یتناول فیه حیاة ومدح أهل البیت علیهم السلام


وأجاز سماحته کثیر من العلماء فی الامور الحسبیة وروایة الحدیث. ومثّل المرجعیة الدینیة لمدة 8 سنوات فی محافظة واسط فی العراق وفی مرکزها الکوت والکوت محافظة مهمة لکن یلاحظ فیها حرمان من الناحیة العلمیة وفهم المسائل الشرعیة وخلال هذه المدة أسس سماحته مسجد وحسینیة ومدرسةً واهتم بتربیة الشباب فی هذه المنطقة وذلک بدعم من المراجع أمثال آیة الله السید محسن الحکیم والسید الخوئی، وکان سماحته معهما فی أغلب الاوقات بالامور الاداریة والثقافیة بهذه المحافظة التی تقع بین بغداد والبصره وکان یتباحث فی هذه الامور مع سماحة الشهید السعید محمد باقر الصدر، وکان الشهید من أهم الشخصیات الداعمة والمؤیدة لسماحته.وبعد الثورة الاسلامیة الایرانیة فی عام 1359 ش وتسفیره الی ایران استمر سماحته بالتبلیغ والتدریس فی جامعة الامام الصادق (ع) وفی الحوزة العلمیة بمدینة طهران وفی سنة 1377 انتقل سماحته من طهران الی قم المقدسة وذلک لتأثیر جوّ طهران الملوّث علی صحته واستمر سماحته فی التدریس العلوم الدینیة فی مدرسة آیة الله السید الگلبایگانی.وطبع له کتاب تحت عنوان «أحسن المقال فی الصلاة علی النبی والآل» لکن بقیة الکتب لم تطبع الی الآن ویشتغل سماحته حالیاً بالتألیف والکتابة وذلک فی مدینة قم المقدسة.

  • العدد (1) متوسط النقاط
    5 5 5 5 5
    ميزاتك
    الاسم :


    اللقب:


    الرأي:
          قائمة الآراء
   
Copyright © 2009 The AhlulBayt World Assembly. All right reserved.