مستحبات دخول الحرم يستحب لدخول الحرم امور:
يجري التحميل
  • التاريخ : الاثنين 9 ربيع الثّانى 1432

مستحبات دخول الحرم يستحب لدخول الحرم امور:


           

  
   
  
1 - الغسل قبل دخول الحرم ، ونيته ( اغتسل لدخول حرم مكة قربة إلى الله تعالى ).
2 - دخول الحرم ما شيا حافيا حاملا نعليه بيده ، تواضعا وخشوعا لله تعالى . ولو تمكن من بقائه هكذا حتى يدخل مكة والمسجد الحرام فهو أولى له .
3 - قراة الدعاء المأثور عند دخول الحرم فيقول : اللهم إنك قلت في كتابك وقولك الحق : وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالا وعلى كل ضامر يائين من كل فج عميق .
اللهم إنى أرجو أن أكون ممن أجاب دعوتك، وقد جئت من شقة بعيدة وفج عميق ، سامعا لندائك ومستحبيبا لك ; مطيعا لامرك ; وكل ذلك بفضلك على وإحسانك إلى ; فلك الحمد على ما وفقني له ابتغي بذلك الزلفة عندك ; والقربة إليك ; والمنزلة لديك ; والمغفرة لذنوبي ; والتوبة علي منها بمنك . اللهم صل على محمد وآل محمد ; وحرم بدني على النار ; وآمني من عذابك وعقابك برحمتك يا أرحم الراحمين .

 4 - مضغ " الاذخر " وهو نبت معروف بمكة .
  
مستحبات دخول مكة
يستحب لدخول مكة المكرمة امور :
1- الغسل ، مثل غسل دخول الحرم ونيته ( أغتسل لدخول مكة المكرمة قربة إلى الله تعالى ) .
2 - دخول مكة من الطريق الاعلى أن أمكن من عقبة كداء ، بالفتح والمد .
3 - الدخول إلى مكة متأنيا مطمئنا على سكينة ووقار وتواضع لله تعالى .
مستحبات دخول المسجد الحرام مستحبات دخول المسجد الحرام ما يلي:
1 - الغسل من منزله ، أو من بئر ميمون في الابطح ، ونيته ( أغتسل لدخول المسجد الحرام قربة إلى الله تعالى ).
2 - الدخول من باب ( بنى شيبة ) ، وهو الآن داخل المسجد الشريف بعد ما جرى عليه التوسيع ، وهو مقابل باب السلام على الظاهر .
3 - الدعاء بالمأثور عند الوقوف على الباب ، بكمال الخضوع ، والخشوع ، والسكينة ، والوقار . ويدعو بما رواه معاوية بن عمار عن الامام أبى عبدالله الصادق ( عليه السلام ) قال : فاذا انتهيت إلى باب المسجد فقم وقل: ( ألسلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته بسم الله وبالله ومن الله وماشاء الله ، السلام على أنبياء الله ورسله ، السلام على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، السلام على إبراهيم خليل الله والحمد لله رب العالمين ) .
وفي رواية أبى بصير عن الامام الصادق ( عليه السلام ) : تقول أنت على باب المسجد : (بسم الله وبالله ومن الله وإلى الله وماشاء الله ، وعلى ملة رسول الله صلى الله عليه وآله ، وخير الاسماء لله ، والحمد لله ، والسلام على رسول الله ، السلام على محمد بن عبدالله ، السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته ، السلام على أنبياء الله ورسله ، السلام على إبراهيم خليل الرحمن ، السلام على المرسلين ، والحمد لله رب العالمين ، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين . اللهم صل على محمد وآل محمد ، وبارك على محمد وآل محمد ، وارحم محمدا وآل محمد ، كما صليت وباركت وترحمت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد . اللم صلى على محمد وآل محمد عبدك ورسولك اللهم صل على إبراهيم خليلك وعلى أنبيائك ورسلك وسلم عليهم ، وسلام على المرسلين ، والحمد لله رب العالمين . اللهم افتح لي أبواب رحمتك ، واستعملني في طاعتك ومرضاتك ، واحفظني بحفظ الايمان أبدا ما أبقيتني ، جل ثناء وجهك ، الحمد لله الذي جعلني من وفده وزواره ، وجعلني ممن يعمر مساجده ، وجعلني ممن يناجيه .
اللهم إني عبدك وزائرك في بيتك ، وعلى كل مأتي حق لمن أتاه وزاره ، وأنت خير مأتي وأكرم مزور ، فأسألك يا الله يا رحمن بأنك أنت الله لا إله إلا أنت ، وحدك لا شريك لك ، وبأنك واحد أحد صمد لم تلد ولم تولد ، ولم يكن لك كفؤا أحد ، وأن محمدا عبدك ورسولك ، صلواتك عليه وعلى أهل بيته ، يا جواد يا كريم يا ماجد يا جبار يا كريم، أسألك أن تجعل تحفتك إياى بزيارتي إياك أول شئ تعطيني فكاك رقبتي من النار ) .
ثم تقول ثلاث مرات : ( أللهم فك رقبتي من النار ) . ثم تقول ثلاث مرات : ( أللهم فك رقبتي من النار ) .
ثم تقول : ( وأوسع علي من رزقك الحلال الطيب ، وادرأ عني شر شياطين الانس والجن وشر فسقة العرب والعجم ) . ثم تدخل المسجد الشريف فتقول ، كما في الفقه المنسوب إلى الامام الرضا ( عليه السلام ) : ( بسم الله وبالله وعلى ملة رسول اللله صلى الله عليه وآله ) .
ثم ارفع يديك وتوجه إلى الكعبة الشريف وقل : ( اللهم إني أسألك في مقامي هذا في أول مناسكي أن تقبل توبتي ، وأن تتجاوز عن خطيئتي ، وأن تضع عني وزري ، الحمد لله الذي بلغني بيته الحرام . اللهم إني أشهد أن هذا بيتك الحرام الذي جعلته مثابة للناس وأمنا مباركا وهدى للعالمين . اللهم العبد عبدك والبلد بلدك والبيت بيتك ، جئت اطلب رحمتك وأؤم طاعتك مطيعا لامرك راضيا بقدرك ، أسألك مسألة الفقير إليك الخائف من عقوبتك . اللهم افتح لي أبواب رحمتك ، واستعملني بطاعتك ومرضاتك ) .
ثم تخاطب الكعبة الشريفة وتقول: ( الحمد لله الذي عظمك وشرفك وكرمك وجعلك مثابة للناس وأمنا مباركا وهدى للعالمين ) .
فاذا وقع نظرك على الحجر الاسود فتوجه إليه وقل: الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله، سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ، الله أكبر من خلقه ، والله أكبر مما أحشى وأحذر ، لا إله الا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد يحيي ويميت ويميت ويحيي وهو حي لا يموت بيده الخير وهو على كل شئ قدير . اللهم صل على محمد وآل محمد ، وبارك على محمد وآله كأفضل ما صليت وباركت وترحمت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد ، وسلام على جميع النبيين والمرسلين والحمد لله رب العالمين . اللهم إني أؤمن بوعدك وأصدق رسلك وأتبع كتابك . ثم امش متأنيا مطمئنا ، وقصر خطواتك خوفا من عذاب الله تعالى ، فاذا قربت من الحجر الاسود ، فارفع يديك فاحمد الله وأثن عليه وصل على محمد وآله وقل ، ما رواه معاوية بن عمار عن الامام أبى عبدالله الصادق ( عليه السلام ) : ( اللهم تقبل مني ) ، ثم امسح يديك وجسدك بالحجر الاسود إن أمكن وقبله ، وإن لم تتمكن من تقبيله فامسحه بيدك ، وإن لم تتمكن من ذلك أيضا ، لكثرة الازدحام ، فأشر إليه وقل : ( اللهم أمانتى أديتها وميثاقي تعاهدته ، لتشهد لي بالموافاة . اللهم تصديقا بكتابك وعلى سنة نبيك صلواتك عليه وآله ، أشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له ، وأن محمدا عبده ورسوله ، آمنت بالله وكفرت بالجبت والطاغوت واللات والعزى، وعبادة الشيطان، وعبادة كل ند يدعو من دون الله ) .
وإن لم تتمكن من قراءة تمام الدعاء فاقرأ ما استطعت قراءته منه وقل : ( إليك بسطت يدي ، وفيما عندك عظمت رغبتي ، فاقبل سبحتي واغفر لي وارحمني . اللهم إني أعوذ بك من الكفر والفقر ، ومواقف الخزي في الدنيا والآخرة ) .

Copyright © 2009 The AhlulBayt World Assembly . All right reserved